البرنامج الصوتي لتوكيدات الصحة والسعادة يمهد الطريق لشكل جديد من التفكير والعيش، للمساعدة في استبدال أنماط لا واعية بأنماط واعية جديدة.

ننصح بالاستماع فقط إذا كنت في انسجام مع ما تسمع، أو إذا كانت لديك الرغبة والاستعداد لتكون في انسجام مع ما تسمع. خلال الاستماع، إذا شعرت بأي مقاومة داخلية أو جدل ضمني، فهذا يعني أن هناك بعض الأسس التي يجب الاهتمام بها أولا، كاستكشاف ما ترغب به فعليّاً، وإن كان ذلك في تناغم مع هذه التوكيدات.

تكرار الاستماع إلى هذا الحديث الذاتي البنّاء مرة أو مرتين في اليوم، حتى يستقر في عقلك اللاواعي، يمكن أن يؤدي إلى تغيير شخصي عميق وكلي.

الصيغة: تسجيل صوتي MP3

 

معلومات عن برنامجنا الصوتي لتوكيدات الصحة والسعادة

إنَّ أفكارنا والحكايات التي نرويها لأنفسنا تعكس نوعية حياتنا. ولكي نحسّن من هذه النوعيَّة، فإنَّنا بحاجةٍ إلى أن نسمو بأفكارنا.

إنَّ العقل يتعامل مع كافة الأفكار بأنواعها: بعضٌ من هذه الأفكار يخدم سعادتنا وتوازننا، بينما البعض الآخر ليس كذلك. إنَّه أمرٌ أشبه بتصويبٍ يقوم به عقلنا في اتِّجاهاتٍ مختلفة، هذا يمكنه أن يرهقنا ويستنزفنا ويُبطيء مما نرجوه من نتائج. إنَّ هذه الطاقة المشتَّتة، حالما تتركز، يمكن لها أن تُحسِّن من صحتنا وثروتنا وأعمالنا وعلاقاتنا، ومن المستوى العام لسعادتنا ورضانا.

هناك ثلاث مستوياتٍ للعقل:

  1. العقل الواعي: هو الذي يحتوي على كل ما ندركه فعليَّاً وما نظنُّه عن أنفسنا والعالم من حولنا.

  2. العقل الباطن: هو عقلٌ مبرمجٌ يدير وظائف الجسم الآليَّة ويشمل نظام معتقداتنا الذي يقود أفعالنا وتصرفاتنا.

  3. العقل الفائق: هو مصدرٌ للمعلومات فوق العالم المادي وحدود الفهم الإنساني.

عندما نرغب في التغيير، فإنَّ هذه الرغبة تستقر في العقل الواعي، وحالما يتم دعمها من قبل قوة العقل الباطن، فإنَّ النتائج يمكن لها أن تكون أسرع وأكبر.

إنَّ توكيداتنا حول الصحة والسعادة مصممةٌ لتدعم سعيك من أجل حياةٍ يطيب عيشها. نحن أرفقنا هذه التوكيدات بألحانٍ وأنغامٍ واهتزازاتٍ صوتية ستساعدك على الاسترخاء والتمتع والغوص في هذه التوكيدات القويَّة بسلاسةٍ وبلا عناءٍ يُذكر.

إنَّنا نُوصي بالاستماع إلى واحدٍ أو أكثر منهم، في المقام الأول: عندما تستيقظ أوعندما يغلبك النعاس. إنَّه في هذا الوقت يكون عقلنا الباطن جاهزاً لاستيعاب الرسائل.

نتمنى لكم مزيداً من الصحة والسعادة دائماً!